سجناء معتقل رفحاء ضحوا بكل شيء - مقالاتي - كاتالوج المقالات - شبكة مخيم رفحاء

الأحد, 04 Dec 2016, 12:20 PM
أهلاً بك ضيف | RSS
شبكة مخيم رفحاء
الرئيسية
التسجيل
دخول
قائمة الموقع

فئة القسم
مقالاتي [7]

الرئيسية » مقالات » مقالاتي

سجناء معتقل رفحاء ضحوا بكل شيء

السيد رئيس البرلمان المحترم : سجناء معتقل رفحاء في صحراء السعودية ضحّوا بكل شيء ..وفقدوا كل شيء! فهل من رد إعتبار؟؟ السادة رئيس وأعضاء البرلمان المحترمون :السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : كلكم تعلمون أن الشعب العراقي أنتفض ضد الطاغية في 1991 وحينما تم قمع الأنتفاضة من قبل الطاغية بكافة الأسلحة الثقيلة والخفيفة أُستُشهد فيها الآلاف ولجأت الآلاف الأخرى للسعودية فتم إطلاق النار عليهم عند الحدود من قبل السعوديين فأستُشهد وجُرح العشرات منهم فأصبحوا بين مطرقة صدام وسندان آل سعود عند الحدود وتدخّلت قوات التحالف المُشركة لتُنقذ المسلمين من بطش المسلمين !!وجاء أمر الله تعالى ورحمته وأصدر الملك فهد (رحمه الله)أمراً بإنشاء مخيم للاجئين العراقيين على الحدود بين العراق والسعودية في الصحراء (لاشجر ولا بشر ) والذي أصبح فيما بعد مرتعاً لأستخبارات صدام فتم فيه إلقاء القبض على الآلاف ليلاً بالتعاون والتنسيق بين الأستخبارات الصدامية والمباحث السعودية والتي أسفرت عن تسليم أكثر من( 2500 ) لاجيء مطلوب للنظام الصدامي قسراً عند الحدود وما توقّف ذلك الا بإعتصامنا وأحتجاجنا ورفضنا للأرزاق اليومية والمياه . أنا لا أُسميه مخيم لاجئين ..بل أسميه معتقل مُميت حيث كان فيه الأقتحام بالعجلات المدرعة والدبابات والرمي بالرصاص الحي والأضطهاد والقتل والتعذيب والأعتقال وكنّا نعدّ يومنا بألف يومٍ مما يعدّ خلق الله في الأرض وتمنينا أن يولي الله علينا يهودياً إسرائيلياً بدلاً من بهائم آل سعود !! أضف الى أن المعتقل يقع في وادٍ فكنا نعاني من قساوة الظروف الجوية حرارة تصل الى 60%في الصيف مع هبوب العواصف الرملية التي قلعت الخيم مرات ومرات ، كان المعتقل عبارة عن عراق مصغّر جمع كل محافظات العراق وهو شعب فقد كل شيء في وطنه وفقد أحلى سنين عمره وضحّى من أجل التغيير ، وبعد أن تم التغيير وبعد مرور ثمان سنين أما حان الوقت لأن يُشكروا على ما قاموا به من إعلاء كلمة حق بوجه باطل ؟؟ أما حان الوقت لأن يُعَوّضوا بعض ما فقدوا ؟؟على الأقل أن يُنظر إليهم كسجناء سياسيين ليستلموا حقوقهم أسوة بالسياسيين . السادة رئيس وأعضاء البرلمان :نحن السجناء حقاً ..نحن المعتقلون حقاً ...نحن السياسيون حقاً ..نحن المضطهدون حقاً...نحن المضحّون من أجل الوطن والشعب ....ونحن السبب في مجيئكم ...فأشكرونا وردّوا لنا الأعتبار على عمرٍ ضاع وحقوق سُلبت ومستقبل جُهل فلا تُجهزوا بثانية على المقتول ......وعليكم العمل بحديث المصطفى(ص) (( لا يشكر الله من لا يشكر الناس)).ننتظر من سيادتكم قراراً يعوضنا بعض ما فقدناه وشكراً لكم . كامل اللامي


المصدر: http://مقال
الفئة: مقالاتي | أضاف: bob (03 Apr 2011) | الكاتب: باسم الاسدي E W
مشاهده: 586 | الترتيب: 0.0/0
مجموع المقالات: 0
الاسم *:
Email *:
كود *:
تصويتنا
قيم موقعي
مجموع الردود: 165

أصدقاء الموقع
  • انشاء موقع

  • إحصائية

    المتواجدون الآن: 1
    زوار: 1
    مستخدمين: 0


    Copyright MyCorp © 2016
    تصميم موقع مجاني с uCoz